كيف يمكن تحقيق الربح من البيع على المكشوف للأسهم؟

  • strict warning: Declaration of views_plugin_style_default::options() should be compatible with views_object::options() in /home/waseq/waseqnews.com/sites/all/modules/views/plugins/views_plugin_style_default.inc on line 24.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter_node_status::operator_form() should be compatible with views_handler_filter::operator_form(&$form, &$form_state) in /home/waseq/waseqnews.com/sites/all/modules/views/modules/node/views_handler_filter_node_status.inc on line 13.
كيف يمكن تحقيق الربح من البيع على المكشوف للأسهم؟
واثق الاخبارى

 

يعتبر البيع على المكشوف للأسهم من أساليب التداول الشائعة التي يلجأ إليها المضاربين ومديري صناديق التحوط والمستثمرين المحترفين الذين لديهم استعداد لتحمل مخاطر كبيرة محتملة تتمثل في خسارة رأس المال، والهدف من هذه الاستراتيجية هي الشراء بسعر منخفض والبيع عندارتفاع السعر.

البيع على المكشوف من احدى وسائل السوق لتحقيق الربح من الأسهم عند تراجع أسعارها، إن مفهومه سهل وبسيط للغاية حيث يلجأ المستثمر لاقتراض الأسهم من الوسيط ظنًا منه بتراجع سعرها، فإذا كانت تنبؤاته صحيحة يقوم بشراء السهم مرة أخرى ثم اعادته إلى الوسيط (المقرض)، وتحقيق الربح من خلال الفارق بين سعر البيع وسعر الشراء.

ما المقصود بالبيع على المكشوف؟

هو بيع الأسهم التي لا يملكها البائع بل يقترضها من منصة تداول الأسهم عند سعر منخفض ثم إعادة شرائه بقيمة أقل وتحقيق الربح من فرق سعر الشراء والبيع، ثم اعادته إلى الوسيط ودفع رسوم اقتراض السهم في الفترة ما بين البيع والشراء.

على سبيل المثال:

إذا يري المستثمر أن قيمة أسهم A مثلًا مرتفعة ومبالغ في قيمتها عند 1000 دولار للسهم الواحد ويتوقع انخفاض سعرها ​بعد فترة معينة، لذا قام باقتراض5 أسهم من Aمن وسيط التداول الذي يبيعها بعد ذلك في السوق بسعرها الحالي1000  دولار، إذا كانت توقعاته صائبة وتراجع السهم إلى 800 دولار يمكن للمستثمر أن يحقق أرباح بقيمة 1000 دولار (5000 دولار – 4000 دولار) عن طريق إعادة شرائها بهذا السعر المنخفض ثم إعادتها إلى الوسيط،ولكن إذا لم تكن توقعاته صحيحة وارتفع سعر السهم إلى 1100 دولار فسوف يتكبد المستثمر خسائر بقيمة 500 دولار (5000 دولار- 5500 دولار).

ما هي مخاطره؟

إن البيع على المكشوف يعتبر أكثر خطورة من الاستثمار التقليدي في الأسهم،حيث أن مخاطره متضاعفة ولا يوجد حد أقصي للمبلغ الذي يمكن أن تخسره.

خسائر الاستثمار التقليدي في الأسهم تتمثل في الأموال التي يتم دفعها لشراء السهم فقط، للتوضيح لنأخذ مثال: إذا اشتريت سهم Aبسعر 1000 دولارفإن كل ما يمكنك خسارته هو مبلغ الشراء فقط البالغ 1000 دولار فلا يمكن أن يتراجع السهم دون الصفر، وبالتالي فإن الحد الأقصى الذي يمكنك خسارته هو قيمة السهم فقط.

أما عند البيع على المكشوف فإن خسائرك غير محدودة ولا يمكن توقعها ويمكن أن تكون مضاعفة، فمثلًا إذا نظرنا في المثال السابق في حال لم تكن توقعاتك في صالحك واستمر سعر السهم في الصعود حتى 2000 دولار فإنك ستتكبد خسائر تصل إلى 5000 دولار.

ما الهدف من البيع على المكشوف؟

يتخذ البائعون على المكشوف هذه المعاملات لأنهم يعتقدون أن سعر السهم يتجه نحو الانخفاض، وأنه إذا قاموا ببيع السهم اليوم فسيكون بإمكانهم إعادة شرائه بسعر أقل في وقت ما في المستقبل، إذا حققوا ذلك فسوف يجنون ربحًا يتكون من الفرق بين أسعار البيع والشراء، يقوم بعض المتداولين بالبيع على المكشوف للمضاربة فقط، بينما يريد البعض الآخر التحوط أو الحماية من مخاطر الجانب السلبي إذا كان لديهم مركز طويل، قد يكون المركز الطويل هو امتلاك أسهم في نفس الأسهم أو الأسهم ذات الصلة بشكل مباشر.

مزاياه

كثيرًا ما جادل الخبراء الماليون حول مزايا البيع على المكشوف، وعلى الرغم من الخلافات في الآراء، وافق منظمو السوق في جميع أنحاء العالم على ممارسته لأنه يساعد على تصحيح المبالغة غير المنطقية في تسعير أي سهم وتوفر السيولة ومنع الارتفاع المفاجئ للأسهم السيئة وضمان عدم تلاعب المروجين بالأسعار.

عيوبه

غالبًا ما يلجأ المتلاعبون بالسوق إلى الاستخدام غير القانوني للبيع على المكشوف لخفض أسعار الأسهم، يؤدي هذا إلى زيادة التقلبات ويشكل خطرًا كبيرًا على الأسواق التي يمكن أن يزعزع استقرارها، يمكن أن يؤثر التخفيض المتعمد في أسعار الأسهم أيضًا على ثقة الشركة ويقلل من قدرتها على جمع الأموال.

 

علِّق

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

معلومات أكثر عن خيارات التنسيق